مركز المعرفة ومصادر التعلم

عَمِلَ فريقُ عَمَلِ المعهدِ منذ تأسيسه على استطلاع أفضل السُّبُل وأكثرها كفاءة لتأسيس مركز متخصِّص لمصادر التَّعلُّم في مبنى المعهد، يستهدف موظَّفي ديوان البلاط السُّلطاني والمشاركين في البرامج التَّطويريَّة والوطنيَّة والمبادرات التي يطلقها المعهد، ويقوم على دعم المشاركين بالمصادر العلميَّة والمعرفيَّة المطبوعة والإلكترونيَّة، التي تساعدهم على توسيع معارفهم، وتوفير البيئة المريحة والموثوقة لاكتساب المعلومات وإجراء البحوث والدِّراسات، سواءً الخاصَّة بعملهم في الديوان، أو بإنجاز المهامِّ والمشاريع التَّدريبيَّة التي ينفِّذونها خلال أعمال البرامج التَّطويريَّة التي ينتسبون إليها.

لذلك تَمَّ تخصيص قاعة مناسِبة داخل مبنى المعهد الكائن في مدينة الإعلام؛ لتكون مركزًا لمصادر التَّعلُّم، وتأثيثها بالأثاث والمعدَّات الحديثة المطلوبة، كما قام فريق عمل المركز بزيارة عدد من الجهات ذات العلاقة داخل السَّلطنة؛ للاستفادة من التَّجربة والخبرة، وبَحْث سُبُل التعاون بينها وبين المعهد، كالمكتبة الرَّئيسيَّة بجامعة السُّلطان قابوس، ومكتبة المعرفة العامَّة التَّابعة للديوان. وبناءً عليه؛ تَمَّ رَبْطُ المكتبة الإلكترونيَّة والمستوعَبَات الأكاديميَّة الخاصَّة بالمكتبة الرَّئيسيَّة بجامعة السُّلطان قابوس مع مركز مصادر المعرفة في المعهد.

يحتوي المركز على ما يقارب ألف وخمسمائة من الكتب المتخصِّصة بالقيادة والإدارة والتَّدريب والتَّعليم والتَّنمية البشريَّة بشكلٍ عامٍّ، ويتمُّ العمل على تطوير هذه المجموعة والإضافة عليها بشكل مستمرّ لمواكبة المستجدَّات العالميَّة في المواضيع التي يركِّز عليها المعهد في برامجه، والديوان في أعماله المختلفة. وسيتمُّ العمل على تضمين المركز في برامج وأنشطة المعهد، بحيث يتمُّ تكليف المشاركين في تلك البرامج بزيارة المركز وإجراء أعمال بحث، أو إعداد أوراق أو ملخَّصات لبعض المواضيع؛ ما يساعد على تشجيع القراءة وتعلُّم منهجيَّات البحث العلمي والمرجعي الدَّقيق.